مقالات

(45) الإسلام… في ميلاد الرسول

ما ينطبق على أمر الخلافة في الكون والإنسان، ينطبق على أمر الخلافة في المخلوقات الأخرى، القائمة بأمر الخلافة من حيوانات وطيور وحشرات ونباتات وجمادات، وكائنات دقيقة مثل الميكروبات والفيروسات والفطريات والطفيليات.

فأمر الخلافة قائم في الحيوانات، بمختلف أنواعها وخصائصها التي لا أوَّل لها ولا آخر، وتنقل فيها الوراثة بنفس الطريقة التي تنتقل فيها في الإنسان، فكل حيوان يخلف أبيه وأمه ويحمل جيناتهما الوراثية من جيل إلى جيل، بشكل متوازان ومنضبط، امتثالًا لأمر الله واستسلامًا لإرادته، في إطار الإسلام.

وما ينطبق على الحيوانات، من أمر الخلافة في الأرض، ينطبق على الطيور التي تعيش على الأرض أو الطيور التي تطير في السماء، فكل الطيور الموجودة على الأرض، بأنواعها المختلفة وخصائصها المتباينة، يخلف بعضها البعض الآخر ولولا الخلافة، لانقرضت الطيور كما تنقرض الحيوانات، وكلها ملتزمة بأمر الخلافة امتثالًا لأمر الله واستسلامًا لإرادته.

أمر الخلافة في المخلوقات

وما ينطبق على الكون والإنسان والحيوان والطيور في أمر الخلافة، ينطبق على أمر الخلافة في الحشرات والنباتات والجمادات والكائنات الدقيقة مثل الميكروبات والفيروسات والفطريات والطفيليات، امتثالًا لأمر الله واستسلامًا لإرادته في إطار الإسلام.

وهذا فيه إعجاز هائل وعظيم، أن تدور الخلافة في الحيوانات والطيور والحشرات والنباتات والجمادات والكائنات الدقيقة مثل الميكروبات والفيروسات والفطريات والطفيليات، امتثالًا لأمر الله واستسلامًا لإرادته في إطار الإسلام.

الدكتور عبدالخالق حسن يونس، أستاذ الجلدية والتناسلية والذكورة بكلية الطب بجامعة الأزهر

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق