مقالات

(97) الكلمة الفصل… في جمع القرآن الكريم

الحروف التي تكون كلمة واحدة من كلمات القرآن الكريم، محفوظة في ذاتها، ولها طبيعة ومواصفات وخصوصية خاصة بها، تحتفظ بها لنفسها، في الشكل والمضمون، ولا تتعدي بها علي طبيعة وخصوصية الأحرف الأخري التي تكون الكلمات الأخري، في كل الآيات والسور.

 والكلمات في الأية الواحدة، من آيات القرآن الكريم، محفوظة في ذاتها، ولها طبيعة ومواصفات خصوصية خاصة بها، تحتفظ بها لنفسها، في الشكل والمضمون، ولا تتعدي بها علي طبيعة وخصوصية الكلمات الأخري،  التي تكون الكلمات الأخري، في كل السور.

والأيات ، التي تكون سورة واحدة، من سور القرآن الكريم، محفوظة في ذاتها، ولها طبيعة ومواصفات وخصوصية خاصة بها، تحتفظ بها لنفسها، في الشكل والمضمون، ولا تتعدي بها علي طبيعة ومواصفات وخصوصية الأيات الأخري التي تكون السورالأخري.

والسورة، التي تتكون من مجموعة من آيات القرآن الكريم، محفوظة في ذاتها، ولها طبيعة ومواصفات وخصوصية خاصة بها، تحتفظ بها لنفسها، في الشكل والمضمون، ولا تتعدي بها علي طبيعة ومواصفات وخصوصية السور الأخري، التي تكون مجمل  القرآن الكريم، وفي مادية حروفه التي بين أيدينا، وفي نورانيتها التي لاحدود لها، في الزمان والمكان، حيث لازمان ولامكان  .

فالحروف مثلا، التي تكون  الشهادتين لا اله الا الله محمد رسول الله، تختلف عن الحروف التي تكون كلمة الصلاة، والحروف التي تكون كلمة الزكاة، تختلف عن الحروف التي تكون كلمة الصوم، والحروف التي تكون كلمة الحج، تختلف عن الحروف التي تكون كلمة العقيدة والعبادة والمعاملة وهكذا، في المبني والمعني، ولكنها في النهاية حروف محفوظة في ذاتها، ولها طبيعة ولها مواصفات ولها خصوصية خاصة بها لا يتعدي بها حرف علي حرف أخر في الشكل والمضون، تحافظ علي بصمة الكلمة في منطوقها، وفي ترتيب الحروف فيها.

الدكتور عبدالخالق حسن يونس، أستاذ الجلدية والتناسلية والذكورة بكلية الطب بجامعة الأزهر

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
« Browse the site in your preferred language »
إغلاق